محافظة اريحا والاغوار

اريحا .. اقدم مدينة في التاريخ


كامل حميد محافظ اريحا والاغوار يجتمع مع نائب ممثل اليابان لدى السلطة الوطنية ماساهيكو ميتسوموتو

07-09-2009
 كامل حميد محافظ اريحا والاغوار يجتمع مع نائب  ممثل اليابان  لدى السلطة الوطنية  ماساهيكو ميتسوموتو
اشاد كامل حميد محافظ اريحا والاغوار بموقف اليابان حكومة وشعبا والداعم للشعب الفلسطيني منوها ان الشعب الفلسطيني يكن الاحترام والتقدير للشعب الياباني ودرجة الرقي والتطور لديه وذلك لدى لقاءه ظهر اليوم ماساهيكو ميتسوموتو نائب ممثل اليابان لدى السلطة الوطنية في مقر المحافظة وسط مدينة اريحا. وقدم المحافظ حميد شرحا عن اوضاع المحافظة والاغوار مشيرا انها ما زالت تعاني من الممارسات الاسرائيلية وحواجز اسرائيلية في الاغوار وكانها نقاط عبور بين دول وليست بين التجمعات السكانية في القرى والبلدات الفلسطينية. الى جانب سرقة المياه والتي باتت تهدد المساحات الزراعية في الاغوار الى جانب زيادة ملوحة المياه بالمنطقة جراء الاستغلال الجائر من قبل المستوطنين وسيطرة اسرائيل على منابع المياه. وحرمان الشعب الفلسطيني من ارتياد البحر الميت والذي له حقوق مشاطئة وفق اتفاقات دولية.وبين المحافظ ان التنمية الحقيقية وتحسن الاقتصاد مرتبط بان يمارس المجتمع الدولي ضغطا حقيقيا لالزام اسرئيل باستحقاقات السلام في المنطقة ووقف كافة الانشطة الاستيطانية. واضاف المحافظ اننا في الوقت الذي نثمن فيه جهود اليابان والوكالة اليابانية للانماء الدولي (جايكا) وتبنيها العديد من مشاريع التنمية والبنى التحتية في فلسطين وفي محافظة اريحا والاغوار منوها ان مدينة اريحا والمقبلة على احتفالية عشرة الاف سنة من عمر المدينة ما زالات تفتقد الى مشروع الصرف الصحي وكذلك مساهمة من الدولة الصديقة في الاحتفالية التاريخية. وجدد ميتسوموتو موقف اليابان الدعم للشعب الفلسطيني والمتفهم للحقوق الشعب الفلسطيني وكذلك استمرار الدعم الياباني مشيرا انه على علاقة طيبة مع الشعب الفلسطيني منذ زمن بعيد وكانت زيارته الاولى كسائح وتطرق كذلك الى ان خطوات مشروع ممر السلام والذي تتبناه اليابان في المنطقة يسير نحو الامام كما وجه دعوة لمحافظ اريحا والاغوار لزيارة عمل لليابانفي النصف الثاني من شهر تشرين الاول من العام الحالي بموقف اليابان حكومة وشعبا والداعم للشعب الفلسطيني منوها ان الشعب الفلسطيني يكن الاحترام والتقدير للشعب الياباني ودرجة الرقي والتطور لديه وذلك لدى لقاءه ظهر اليوم ماساهيكو ميتسوموتو نائب ممثل اليابان لدى السلطة الوطنية في مقر المحافظة وسط مدينة اريحا. وقدم المحافظ حميد شرحا عن اوضاع المحافظة والاغوار مشيرا انها ما زالت تعاني من الممارسات الاسرائيلية وحواجز اسرائيلية في الاغوار وكانها نقاط عبور بين دول وليست بين التجمعات السكانية في القرى والبلدات الفلسطينية. الى جانب سرقة المياه والتي باتت تهدد المساحات الزراعية في الاغوار الى جانب زيادة ملوحة المياه بالمنطقة جراء الاستغلال الجائر من قبل المستوطنين وسيطرة اسرائيل على منابع المياه. وحرمان الشعب الفلسطيني من ارتياد البحر الميت والذي له حقوق مشاطئة وفق اتفاقات دولية.وبين المحافظ ان التنمية الحقيقية وتحسن الاقتصاد مرتبط بان يمارس المجتمع الدولي ضغطا حقيقيا لالزام اسرئيل باستحقاقات السلام في المنطقة ووقف كافة الانشطة الاستيطانية. واضاف المحافظ اننا في الوقت الذي نثمن فيه جهود اليابان والوكالة اليابانية للانماء الدولي (جايكا) وتبنيها العديد من مشاريع التنمية والبنى التحتية في فلسطين وفي محافظة اريحا والاغوار منوها ان مدينة اريحا والمقبلة على احتفالية عشرة الاف سنة من عمر المدينة ما زالات تفتقد الى مشروع الصرف الصحي وكذلك مساهمة من الدولة الصديقة في الاحتفالية التاريخية. وجدد ميتسوموتو موقف اليابان الدعم للشعب الفلسطيني والمتفهم للحقوق الشعب الفلسطيني وكذلك استمرار الدعم الياباني مشيرا انه على علاقة طيبة مع الشعب الفلسطيني منذ زمن بعيد وكانت زيارته الاولى كسائح وتطرق كذلك الى ان خطوات مشروع ممر السلام والذي تتبناه اليابان في المنطقة يسير نحو الامام كما وجه دعوة لمحافظ اريحا والاغوار لزيارة عمل لليابانفي النصف الثاني من شهر تشرين الاول من العام الحالي
شاركونا
أريحا هذا الاسبوع