محافظة اريحا والاغوار

اريحا .. اقدم مدينة في التاريخ


توقيع مذكرات تفاهم ضمن مشروع مستقبلنا

04-10-2018
توقيع مذكرات تفاهم ضمن مشروع مستقبلنا

 

جري ظهر اليوم الخميس حفل مراسم توقيع مذكرات التفاهم مع المجموعات والجمعيات الشريكة في مشروع "مستقبلنا" والذي تنفذه مؤسسة" افسي" الايطالية بتمويل من وكالة التنمية الايطالية وبالشراكة مع جمعية الشابات المسيحية بالمحافظة وبحضور خالد حمد مدير عام الشؤون العامة لمحافظة اريحا والاغوار وماجد زقوت مدير عام وزارة الداخلية بالمحافظة وباسمة براهمة مسؤولة هيئة العمل التعاوني بالمحافظة ومحمد غروف مسؤول ملف الجمعيات بالمحافظة.
واكد حمد على اهمية دور الجمعيات والمبادرات الفردية للتطوير الذات وتمكين دور المراة وان يصبح الفرد او الاسرة منتجا, واوضح حمد اهمية التكامل بين الالجهد الحكومي والقطاع الخاص وتكامل الدور بين منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية للتمكين الاقتصادي ودعم الاقتصاد الوطني. وثمن حمد الدور الذي تقوم به وكالة التعاون الايطالية ومؤسسة افسي الايطالية وكل الاصدقاء الداعمين للشعب الفلسطيني وكذلك دور جمعية الشابات المسيحية وكل الجمعيلات والمجموعات المبادرة لخدمة المجتمع الفلسطيني وزيادة فرص العمل.
وتحدثت فيرونيكا دال مورو مديرة مؤسسة افسي في القدس ومسؤولة مشروع "مستقبلنا" مؤكدة استمرار الدعم ومشاريع التمكين من قبل الاصدقاء الايطاليين للشعب الفلسطيني مشيرة ان المشروع يستمر لثلاث سنوات ويطال مختلف محافظات الوطن ويستهدف الفئات المهمشة في فلسطين لزيادة فرص العمل وتمكين النساء من الانتاج وكذلك في بعض المحافظات يستهدف ذوي الاعاقة وتحويلهم لطاقة اقتصادية منتجة منوهة بدور الشركاء وتعاون المحافظات والشركاء من المجتمع الفلسطيني.
واضافت قيرا بانو رئيسة جمعية الشابات المسيحية بالمحافظة انه الاهم من التمكين واقامة المشاريع الانتاجية الصغيرة والتدريب والتاهيل عليها هو الاستمرار والصمود وان تتحول تلك الفئات المهمشة او الفقيرة من متلقى اعانات الى منتج في المجتمع الفلسطيني والى قوة اقتصادية., واوضحت المهندسة نظر الحلتة المدير التنفيذي للجمعية ان المستفيدين 9 جمعيات و4 مجموعات افراد موزعين على مختلف مناطق ومخيمات وقرى محافظة اريحا والاغوار بهدف الانتاج الغذائي وتمكين عدد من النساء من خلال التدريب والتاهيل على الانتاج وبجودة عالية ووفق المواصفات والمقاييس الفلسطينية وعلامة الجودة والمساعدة في التسويق والترويج. وبينت الحلتة انه سيتم تقديم دعم عين وليس مادي لكل المشاركين وتوفير الاحتياجات للماشراكي بالمشروع وفق احتياجاتهم لنجاح المشروع الى جانب التدريب والتاهيل والتسويق مقدرة حجم المبلغ المخصص لكل مجموعة او جمعية 4-6 الاف يورو تصرف عيني على شكل اليات واحتياجات.
وقدمت امان حماد منسقة البرامج بالجمعية شرحا عن الية المشروع للسنوات الثلاث القادمة والمتضمن التدريب والتاهيل وحصول بعض المشاركين على دورات وتدريب اكاديمي من خلال التعليم الجامعي ودورات في التسويق والترويج الى جانب اقامة معارض وتسويق والترويج في السنوات التالية.

 

شاركونا
أريحا هذا الاسبوع