محافظة اريحا والاغوار

اريحا .. اقدم مدينة في التاريخ


لقاء مجتمعي بمناسبة اليوم الصحة العالمي

11-04-2018
لقاء مجتمعي بمناسبة اليوم الصحة العالمي

نظمت محافظة اريحا والاغوار  لقاء مجتمعي موسع  تحت شعار "تحقيق التغطية الصحية الشاملة" بمناسبة "يوم الصحة العالمي" وذلك بالتعاون مع مديرية صحة المحافظة والمستشفى الحكومي والمؤسسات التي تقدم خدمات صحية وعلاجية للمواطنين. وجري اللقاء في قاعة المؤتمرات بمقر المحافظة وسط المدينة بحضور ماجد الفتياني محافظ اريحا والاغوار ود.اراب عناني مدير صحة المحافظة ود. محمود الوحيدي مدير الخدمات الطبية. ود. يحيى  مفرح عن مستشفى اريحا الحكومي التخصصي وماهر الناطور مدير الهلال الاحمر الفلسطيني وممثلين عن البلدية ووكالة غوث اللاجئين والمؤسسات التي تقدم خدمات علاجية للمواطنين.

واكد المحافظ الفتياني ان السلطة الوطنية اولت تطوير الخدمات العلاجية والاستشفائية والاهتمام بصحة المواطنين وان يحظى المواطن بخدمات طبية مجانية اهتماما واضحا وان تعليمات الرئيس محمود عباس وسياسة الحكومة ووزارة الصحة هي توفير العلاج والرعاية الصحة وشمولها لكل المواطنين وان يكونوا تحت مظلة التامين الصحي رغم الإمكانات المادية المتواضعة واضاف ان المواطن يحظى بالرعاية الصحية وتحرص الحكومة لتوفير العلاج سواء هنا او تحويله الى العلاج الخارجي مهما بلغت التكلفة فحياة المواطن والصحة اولا منوها بالكفاءات الطبية الفلسطينية.

وتحدث د.عناني مؤكدا اهتمام وزارة الصحة على توفير العلاجات والكفاءات الطبية في كل المحافظات وفتح عيادات في المناطق النائية ودعم صمود المواطنين وتوجدهم في الاماكن النائية . واوضح عناني ان محافظة اريحا تضم 10 عيادات منتشرة في كمناطق اريحا والاغوار الفلسطينية وعن وجود عيادة مسائية في الاغوار الفلسطينية, واشار ان التغطية  المالية للأدوية تصل الى 100% خاصة للأدوية الغالية وللأمراض المزمنة وعن توفر الادوية والمختبرات وفحوصات الثدي واجهزة التصوير الطبقي وبين عناني ان مستوى الخدمات الطبية والعلاجية متقدم ويماثل عديد الدول المتقدمة نسبيا والتي لها وضع اقتصاددي متقدم مضيفا على سبيل المثال وفق معايير الصحة العالمية كل 2000 نسمة لهم طبيب للزيارة والكشفة, وهنا بالأغوار نحظى بدعم واهتمام  الرئيس والحكومة ووزير الصحة وكل 1000 نسمة لهم طبيب وعيادة مسائية. وتطرق  عناني الى انواع التامينات الاختياري الذي توفره الوزارة والتامينات الصحية الاخرى الشؤون الاجتماعية والعمال والفلاحين والبطالة, وشدد د.عناني الى اهمية وضرورة ان يكون لدى  المواطنين تامين سحي حكومي, مشيرا ان بعص المواطنين في لحظات الاضطرار وبحاجة الى عملية قصطرة او عملية طارئة يحتاج الى تحويلة خارجية .

واوضح د.ناصر العناني مدير عام مستشفى اريحا الحكومي في حديث مع "وفا" ان مشكلة التحويل والتامين تبرز في ايام العطل وفق النظام يجب تحويل أي شخص يملك تامين صحي والبعض يلجا للتامين وقت اجراء العملية ويصدف ان يكون يوم عطلة. مشيرا الى ان المواطن يحصل على حقه بالعلاج والتحويل الخارجي لاي مستشفى ان استدعت الضرورة في زمن قياسي ووفق اجراءات مختصرة وان وزارة الصحة حريصة على توفير افضل الرعاية الصحية والطبية.

وقدم د.يحيى مفرح ,وفاطمة عواجنة من مستشفى اريحا الحكومي شرحا عن الخدمات العلاجية والاستطبابية التي تقدما المستشفى وعيادات الطواري والعيادات الخارجية المختصة.

وقدمت د.الصيدلانية سارة اسعيد شرحا عن الخدمات العلاجية التي تقدمها الخدمات الطبية العلاجية لأفراد ومنتسبي الاجهزة الامنية والشرطية وعائلاتهم وعن التعاون وتكامل الدور مع وزارة الصحة الفلسطينية.

وتحدث عدد من المواطنين ومن متلقى الخدمات العلاجية في محافظة اريحا والاغوار عن ملاحظاتهم عن مستوى الخدمات الطبية بالاضافة الخدمات الطبية التي تقدمها عيادات وكالة غوث اللاجئين  والهلال الاحمر  ومركز البلدية المجتمعي معربين عن املهم بتوفير سيارة اسعاف مجهزة اضافية لمستشفى اريحا الحكومي كون محافظة اريحا مترامية الاطراف وتوفير كادر لجهاز التصوير الطبقي الذي تم اضافته مؤخرا لمستشفى اريحا الحكومي.

أريحا هذا الاسبوع