محافظة اريحا والاغوار

اريحا .. اقدم مدينة في التاريخ


تقديم التهاني للطوائف المسيحية بالمحافظة بمناسبة عيد الفصح المجيد

01-04-2018
تقديم التهاني للطوائف المسيحية بالمحافظة بمناسبة عيد الفصح المجيد

نقل جمال الرجوب نائب محافظ اريحا والاغوار تحيات وتهاني الرئيس محمود عباس لابناء محافظة اريحا والاغوار وللطوائف المسيحية بالمحافظة بمناسبة عيد الفصح المجيد لدى الطوائف المسيحية والتي تتبع التقويم الغربي وذلك خلال تراسه وفدا ضم الى جانب قائد منطقة اريحا والاغوار العقيد حمزة جياب, المقدم فادي الشرقاوي ممثلا عن شرطة المحافظة ومدير المخابرات العامة بالمحافظة بلال حالوب, ورئيس بلدية اريحا سالم غروف وجهاد ابو العسل امين سر حركة فتح وماجد مشارفة نيابة عن د.صائب عريقات امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير وممثلي فصائل منظمة التحرير واعضاء المجاس التنفيذي بالمحافظة.

واكد الرجوب ان فلسطين كانت وستبقى ارضا للسلام والمحبة والتعايش بين مختلف الاديان السماوية وان الغزاة والمحتلين حتما سيرحلون من ارض الحب والسلام فمن فلسطين انطلقت رسل وولدت رسل وزارتها رسل وانبياء بشرت ودعت للمحبة والسلام والايمان. ونوه الرجوب ان الفلسطيني يمارس جقه بالحياة والصمود والفرح رغم كل ممارسات الاحتلال ومجازره ضدالانسان الارض والحجر. مؤكدا اصرار الشعب الفلسطيني وتمسكه بارضه وان يبقى الحارس الامين عن هذه المقدسات الاسلامية المسيحية وعن قيم الخير والمحبة وملتفا حول قيادته الحكيمة.

واكد الاب ماريو الحدشيتي راعي طائفة اللاتين بالمحافظة ان فلسطين ارض المحبة والتعايش وان المسيح رسول المحبة وعيدنا عيد الاعمار والحب والوحدة وان فلسطين ارض القداسة والشهادة وارض الانبياء والقديسين. واوضح الحدشيتي ان في فلسطين مشى المسيح ضرب الالام مشيرا انها الان تعاني من الام الاحتلال والظلم والذي يستهدف المقدسات الاسلامية والمسيحية مشيرا الى محاولة فرض ضرائب ومصادرة املاك الكنائس وكذلك الاعتداء على جموع المؤمنين في سبت النور, مؤكدا ان الايمان الشعب الفلسطيني بحتمية النصر والصمود واننا مسيحيون مسلمون مؤمنون بان الله معنا. وان رمزية عيد الفصح هو عيد النور على الظلام والحياة على الموت.

مؤكدا على قوة ومتانة النسيج الاجتماعي بين مسلمي ومسيحي فلسطين.

وتحدث كلا من ابو العسل وغروف مؤكدين صمود شعبنا الفلسطيني واستمرار بالنضال ورفضه كل انواع الضغوط والمساومة والارهاب حتى اقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشريف مؤكدين على التلاحم المسيحي الاسلامي

وتحدث الشيخ حرب جبر امام مسجد اريحا الكبير على ان تعاليم الدين الاسلامي الحنيف تحثنا على احترام وحماية والتعايش بين مختلف ابناء الشعب منوها بالعهدة العمرية.

شاركونا
أريحا هذا الاسبوع